اجتماع في المعهد للتحضير للمرحلة الثانية من المهمة العلمية على متن سفينة أبحاث المحيطات “آمريك” في حوض آركين في إطار برنامج البحث “سلاحف أركين”

اجتماع في المعهد للتحضير للمرحلة الثانية من المهمة العلمية على متن سفينة أبحاث المحيطات “آمريك” في حوض آركين في إطار برنامج البحث “سلاحف أركين”

في إطار برنامج البحث المشترك بين الحظيرة الوطنية لحوض آركين والمعهد الجامعي البرتغالي والمعهد الموريتاني لبحوث المحيطات والصيد تم وضع لوحة قيادة في حوض آركين من أجل متابعة المؤشرات المتعلقة بالسلاحف البحرية، والسماح باستقبال عدد السلاحف النافقة على سواحل حوض آركين.

لقد مكنت الحملة العلمية الأولى من متابعة 13 سلحفاة بحرية على مستوى حوض آركين، وتم التعرف على 4 سلاحف بحرية أخرى تعشّش في غينيا بيساو وتأتي للتغذية في موريتانيا.

تهدف الحملة الثانية التي ستبدأ في 19 مايو 2021 إلى:

  1. تجريب طريقة لعدّ السلاحف البحرية في البحر، تسمح بمتابعة اتجاهات الوفرة في الزمان والمكان (عن طريق استخدام السفن الشراعية لإيمراكن بالنسبة للأعماق الضحلة و سفينة آمريك للمياه العميقة).
  2. تحديد خصائص موائل المناطق التي ترتادها السلاحف المُتابعة ومقارنها بمناطق أخرى في الحظيرة لتحديد الموائل المفضلة لدى السلاحف.
  3. مقارنة وفرة السلاحف وخصائص موائلها داخل الحظيرة الوطنية لحوض آركين مع مناطق أخرى من حوض آركين تقع خارج الحظيرة الوطنية.